غاتسبي العظيم

غاتسبي العظيم ..

مقدمة عامة حول الرواية ..

تعتبر هذه الرواية واحدة من كلاسيكيات الأدب الأمريكي

وإحدى أهم الوثائق الأدبية التي أرَّخت لعقد العشرينات الصاخب

وهي فترة مفصلية شكلت نقطة تحول في حياة الأمريكيين، أخلاقياً ومادياً واجتماعي

المؤلف : فرنسيس سكوت فيتزجيرالد

تاريخ النشر: 1925

عدد صفحات الرواية : 160

= ملخص الرواية ..

- غاتسبي العظيم ليست محض حكاية غرام، بل بالحري قصة كد ومثابرة لشاب معوز لكنه طموح مغامر ينطوي على إمكانات واعدة يفشل في الزواج من فاتنته الموسرة حتى بعد أن أصاب حظاً من الثراء فاحشاً. فإلى جانب التوثيق التاريخي والاجتماعي لحقبة عصر الجاز فإن الرواية تعطي في تضاعيفها إلماعات إلى أحداث شخصية في حياة كاتبها، إذ لم يفلح فيتزجيرالد في الوقوف على مبعدة من حياته الخاصة، وهذه إحدى سمات أسلوبه الذي يتميز بكثير من إسقاطات التجربة الشخصية والسيرة الذاتية، وهو أمر لا يدين الكاتب ولا العمل، فانشباك الفنان بأعماله الإبداعية مسألة جدلية قديمة قدم الإبداع نفسه.

- تُحكى لنا هذه الرواية التي تدور في العام 1922 في نيويورك، في عز سنوات عصر الذهب الأميركي المجنون، على لسان نك كاراواي، ذلك الشاب الثلاثيني الآتي من قلب الغرب الأميركي الأوسط ليعيش في نيويورك، حيث يمارس تلك المهنة التي سيكون لها هي الأخرى عصرها الذهبي لاحقاً: مهنة المال والمصارف.

والحقيقة، أن كاراواي حتى وإن كان يلعب دوراً أساسياً في الرواية التي يحكيها لنا، ليس هو البطل هنا. إنه الفتى الذي «يكتشف وجود البطل» ويروح يحدثنا هنا. بل يكاد يحوله الى أسطورة، وإن بالمعنيين السلبي والإيجابي للكلمة. فهو، في روايته يبني له ذلك الصرح الاجتماعي والشخصي المدهش. وهو الذي سيقول لنا كيف ولماذا يتهاوى ذلك الصرح. أما أهمية غاتسبي بالنسبة الى كاراواي، فتقوم في أن جزءاً أساسياً من شخصية هذا الأخير، سينبني انطلاقاً من علاقته بذاك الذي سيكتشف ذات يوم أنه جاره في السكن: الجار الغني، الناجح، الفاتن.

وبالتالي، فإن الحكاية تبدأ مع كاراواي وتتواصل معه زمناً قبل أن يطلّ غاتسبي. وهذا الأخير سيطل بشخصه متأخراً.

قبل ذلك، سنلاقيه من خلال الحديث عنه، لكن بعد فترة من إقامة كاراواي في شقته الصغيرة المتواضعة المجاورة لفيلا ضخمة، سيعرف لاحقاً أنها تخص الثري الشاب الناجح غاتسبي.

في تلك الأثناء، سيكون كاراواي قد ارتبط بصداقة مع ابنة عم له تدعى ديزي، تعيش بدورها في المنطقة مع زوجها توم بوكانان الذي كان زميلاً سابقاً لكاراواي في الدراسة.

- وذات مساء، يحدث لكاراواي أن يزور توم وديزي في بيتهما ليلاحظ من فوره أن حياتهما ليست سعيدة إلا ظاهرياً ومن الخارج... لا سيما بالنسبة الى ديزي، الحسناء، التي تبدو غارقة في نوع من الضجر الزوجي، ما يجعلها تمضي معظم وقتها مع صديقتها جوردان باكير، لاعبة الغولف المحترفة، والحسناء ذات التجارب المعيشية الحافلة.

وإذ تتوطد العلاقة بين توم وكاراواي، يطلب توم من هذا الأخير أن يرافقه ذات يوم للقاء صديقته الحسناء ميرتل، وهي زوجة لعوب لصاحب كاراج لتصليح السيارات. وهكذا، إذ يكتشف كاراواي أن لزوج ابنة عمه عشيقة، يبدأ بالتردد من دون مواصلة زيارة منزله.

ما بات يهمه من هذه الصداقة العائلية، كما يبدو، لم يعد أكثر من الإبقاء على العلاقة التي بدأ يقيمها مع لاعبة الغولف جوردان. وكاراواي، سينتبه هنا، وأخيراً، الى وجود غاتسبي من خلال جوردان، فهي ذات يوم تبدي دهشتها من كونه لم يتعرف بعد، الى جاره غاتسبي، مع أن كل الناس هنا يتحدثون عنه وعن ثروته الخيالية وشبابه الفاتن.

- هكذا فقط يدخل جاي غاتسبي على خط الرواية من خلال جوردان، وبالتالي من خلال كاراواي، الذي سيقول لنا مقدار الذهول والانبهار اللذين يشعر بهما حين يبدأ هو بدوره ارتياد الحفلات الصاخبة والمتواصلة التي يقيمها غاتسبي في دارته.

في تلك الحفلات، كل شيء حاضر: المشروبات والنساء والأحاديث السياسية والأفكار الجديدة وقصص الغرام. لكن، تحضر أيضاً تلك الأسئلة الحارقة والشائكة حول غاتسبي، الأسئلة التي ينقلها إلينا كاراواي في محاولته فهم شيء حيال صديقه الجديد هذا، لا سيما بدءاً من اللحظة الأولى التي يتلقى فيها أول دعوة من غاتسبي لزيارته.

إذ منذ تلك اللحظة، تصبح الرواية نوعاً من التحقيق الذي يحاول كاراواي من خلاله سبر أغوار هذا الشخص وفهم خلفياته وتاريخه. ثم بخاصة، ما إن تتعمق صداقتهما، فهم سر حزنه العميق. غير أن كاراواي، لن يمضي كل وقته في البحث والتحقيق. ذلك لأن فتنة غاتسبي غمرته بدوره .. لا سيما حين يكتشف أن غاتسبي يحاول مغازلة ديزي وهذه تتردد.

والحقيقة، أن في هذه اللحظة بالذات تبدأ الرواية الحقيقية، حيث تبدأ بالدوران تلك الحكاية المدهشة التي يشهد عليها كاراواي. بل يكون واحداً من أهم عناصرها، إذ راحت المجموعة تتشكل دائرة صداقة وعلاقات فريدة من نوعها: كاراواي، توم، غاتسبي، دايزي جوردان .. وصولاً الى ميرتل، عشيقة توم. ولن نقول هنا كيف سينتهي هذا كله، فقط سننقل العبارة التي تختتم الرواية على لسان كاراواي: «وهكذا، كنا تسير قدماً الى الأمام وكأننا في مركب يسير عكس تيار يحاول من دون هوادة أن يدفع بنا الى الوراء نحو الماضي».

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

نهاية الملخص ..

Shares

1

  • if_facebook_circle_color_107175_white_black
  • if_twitter_circle_color_107170_wb
  • if_instagram_circle_color_107172_wb

©2014 by La5sly, developed by ( Muhammed Magdy - Samir Hosny

عدد زائري لخصلي

  • if_facebook_circle_color_107175
  • if_twitter_circle_color_107170
  • if_instagram_circle_color_107172
  • subscribe
  • msg